تصنيف مقالات وآراء

عبدالله بوصوف: التعايش بين الإسلام والغرب فرض نفسه ولم يعد محل نقاش

بتاريخ 10 أغسطس, 2017 - بقلم الإدارة
عبدالله بوصوف: التعايش بين الإسلام والغرب فرض نفسه ولم يعد محل نقاش

تضررت صورة الإسلام والمسلمين خلال السنوات الماضية في الدول الغربية، وأثر ذلك بشكل مباشر على المهاجرين المسلمين في هذه الدول حيث سادت الإسلاموفوبيا على وقع العمليات الإرهابية. هذا الوضع أربك أوضاع الجالية المغربية في الخارج وخلق حاجة ملحة إلى مساعدتها في نشر صورة الإسلام التي تتمحور حول التعايش بين أتباع مختلف الديانات السماوية حتى لا تظل هويتها الإسلامية… 119 عدد الزوار,

ثورة السيقان أزمة مجتمعاتنا.بقلم :صادق الطائي

بتاريخ 26 يوليو, 2017 - بقلم علي سلامي
ثورة السيقان أزمة مجتمعاتنا.بقلم :صادق الطائي

قرب نهاية العقد الثاني من القرن الواحد والعشرين، في قرية أشيقر السياحية (200 كم شمال غرب العاصمة الرياض) فتاة بتنورة قصيرة، تظهر جزءا من ساقيها وقميص قصير يظهر جزءا من بطنها، فيلم قصير مصور انتشر على شبكات التواصل الاجتماعي يهز مجتمعا بأكمله، ويطلق حملة بحث وتفتيش عن الفتاة تقودها أجهزة الشرطة. بالمقابل أمر القبض على الفتاة يثير حملة مناصرة عبر… 138 عدد الزوار,

تنميط الدين .بقلم :عثمان مرغيني

بتاريخ 19 يونيو, 2017 - بقلم علي سلامي
تنميط الدين .بقلم :عثمان مرغيني

كل أسبوع تمزقني الحسرة عندما أهم بدخول المسجد لصلاة الجمعة.. خطيب يعتلي المنبر ليعيد علينا دروس سنة أولى ابتدائي.. ومصلون يظنون أن الحكمة من صلاة الجمعة هي )البحلقة( في الخطيب إلى أن يصل )ولذكر الله أكبر( فيقومون بتثاؤب ليركعوا ركعتين.. ثم يتزاحمون في باب الخروج كل يريد أن يسبق الآخرين في الخروج من المسجد. نحن نظلم الإسلام بمثل هذه الطقوس… 117 مجموع المشاهدات,

ماتت القومية العربية فبعث الإسلام السياسي

بتاريخ 5 يونيو, 2017 - بقلم علي سلامي
ماتت القومية العربية فبعث الإسلام السياسي

القاهرة – تمر اليوم خمسون سنة على هزيمة العرب في حرب 1967، فماذا فعلت بكم الحرب يا عرب؟ ندعوها نكسة، نسميها هزيمة، نتلطف فنقول “كانت كبوة جواد ما تلبث أن تُنسى”، لنقل ما نشاء.. إلا أن الحقيقة تظل أن عرب ما قبل 67 لم يعودوا هم عرب ما بعدها. ما نتائج الهزيمة؟ كثيرة، أولها أن الفكر القومي العربي… 112 مجموع المشاهدات,

التاريخ بين عقل السلطنة وعقل الدولة.بقلم الدكتور سعيد جعفر

بتاريخ 22 مايو, 2017 - بقلم الإدارة
التاريخ بين عقل السلطنة وعقل الدولة.بقلم الدكتور سعيد جعفر

لا تعيش الشعوب المتحضرة دون عقل.ويمكن للشعوب غير ذلك أن تعيش دون ذاكرة ما دام الحاكم يملك تاريخها ومستقبلها ويصنع ثوراتها.بهذه الحكمة البليغة أنهى أليكسيس دوطوكوفيل كتابه القيم * الديمقراطية في أمريكا*. ويحدث أن تتفاقم أزمة الانسان عندما يخطئ المثقفون قراءة التاريخ، اذ المعلوم أن الأوصياء على براءة التاريخ من تفاصيل الشيطان ، كما يقول رايموند أرون ، هم… 130 عدد الزوار,

ساكنة العيايدة تتطلع إلى نخب وكفاءات خوفا من تكرار عيوب الأمس, النخبة الحالية مشلولة

بتاريخ 15 مايو, 2017 - بقلم الإدارة
ساكنة العيايدة تتطلع إلى  نخب وكفاءات خوفا من تكرار عيوب الأمس, النخبة الحالية مشلولة

    بات من المؤكد أن الإستحقاقات الجماعية المقبلة ستشكل في عموميتها قطيعة عميقة مع سلبيات التدبير المؤسسي الذي ميزه أعطابا وإختلالات ناجمة عن العجز وغياب المواطنة الكاملة والقدرة على الإندماج الفاعل في مسلسل الإصلاحات الشاملة, ما يقدمه واقع الحال من صور ونماذج حية عن تسيير بعض النخب التي لم تتكيف مع عطاءات العهد الجديد وإفرازات التحولات المؤسسة… 288 عدد الزوار,

إسهامات الاتحاد الاشتراكي في تشكل المغرب الراهن…بقلم:عبد السلام رجواني

بتاريخ 25 مارس, 2017 - بقلم الإدارة
إسهامات الاتحاد الاشتراكي في تشكل المغرب الراهن…بقلم:عبد السلام رجواني

لا تقدر منزلة حزب من الأحزاب بعدد منخرطيه وامتداداته الجماهيرية وبحصاده الانتخابي وطبيعة برنامجه الاقتصادي/الاجتماعي/الثقافي فحسب، وإنما تقاس المنزلة كذلك باسهاماته في التطور العام للمجتمع في مختلف أبعاده ومستوياته. عدد المنخرطين والفوز الانتخابي وتدبير الشأن العام مؤشرات هامة على قوة الحزب وتجذره في المجتمع خاصة ان لم تطلقها أيادي التزوير التي طالما عبثت بالإرادة الشعبية، غير أنها، وعلى اهميتها،… 141 مجموع المشاهدات,

المدرسة المغربية للإبداع السياسي والفكري: الاتحاد الاشتراكي نموذجا

بتاريخ 14 مارس, 2017 - بقلم الإدارة
المدرسة المغربية للإبداع السياسي والفكري: الاتحاد الاشتراكي نموذجا

أ عتقد أن الحديث في السياسة (أو عنها)، سواء نظرنا إليها كفن أو كعلم أو كممارسة (لها قواعدها وضوابطها، طبعا)، لا يمكن أن يستقيم دون الربط بينها وبين الفكر. فالفكر، باعتباره تجسيدا للعقلانية التي ليست سوى ثمرة من ثمرات إعمال النظر والعقل، هو الذي يعطي للسياسة وللفعل السياسي مضمونهما الإيجابي؛ وذلك لكونه يوسع مدارك الفاعلين ويوضح الرؤية أمامهم ويسعفهم… 117 عدد الزوار,